الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

متفجرات في اعتقالات اعضاء الاصلاح والأخير يصدر بيان تنديد

12 أكتوبر 2017 الساعة 06:00
حزب الاصلاح
قال مصدر في إدارة أمن عدن لـ«الأيام» إن الاعتقالات التي نفذتها قوات مكافحة الإرهاب فجر أمس الأربعاء "تمكنت من تحريز كميات كبيرة من المواد الناسفة العالية التفجير من مادة الـC4 في القلوعة وعدد من الصواريخ المحمولة على الكتف RPG وصواعق وألغام شديدة الانفجار وألغام خارقة للدروع في منازل ومقر حزب الإصلاح في القلوعة في عدن".

وندد حزب الإصلاح بالاعتقالات في بيان عقب الحملة وكشف في البيان عن أسماء الموقوفين وهم: محمد عبدالملك، الأمين المساعد للتجمع اليمني للإصلاح بالعاصمة عدن، و د. عارف أحمد علي، عضو مجلس الشورى بإصلاح عدن.. آمين عام نقابة الأطباء بعدن، وأيمن شكيب، أحد قيادات المقاومة بمحافظة عدن والقيادي بإصلاح مدينة القلوعة، وعمار محمد فارع عفارة، ويوسف محمد فارع عفارة، ومحمد عبدالله عبدالرحمن الحكيمي، وأسامة اشفاق، ومحمد شرف، ومأمون شكيب، ومؤمن شكيب".

وقال الحزب في البيان الذي نشره الموقع الرسمي (الصحوة نت) أنه فوجئ "بقيام عناصر أمنية تتبع إدارة الأمن بمداهمة منزل الأمين المساعد للمكتب، الأخ محمد عبدالملك، وقامت باعتقاله من منزله في مدينة القلوعة بمديرية التواهي، واعتقال آخرين"... وأضاف أنه وعند الخامسة فجراً تم مداهمة مقر الحزب في القلوعة وطرد حراسه وإغلاقه.

وطالب الحزب بالإفراج عن أعضائه.

ونوه الأصلاح في بيانه "أن التعاطي الإعلامي غير المسؤول بغرض التضليل والإساءة من قبل الأشخاص أو الوسائل سيجعلهم عرضة للمساءلة القانونية".