الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

رئيس الخطوط الجوية اليمنية الكابتن أحمد العلواني: خسرنا 11 مليون ريال في 7 أعوام واتفاق مع مركز سلمان لتجاوز الصعوبات

16 أبريل 2018 الساعة 06:00
خلال الورشة
«الأيام» غرفة الأخبار

قال رئيس مجلس إدارة شركة طيران الخطوط اليمنية الكابتن أحمد مسعود العلواني أن حجم خسائر الشركة للفترة من 2004 إلى 2011 بلغت 11 مليون ريال، لكنه أكد أنه يتم تجاوز تلك الصعوبات في الوقت الراهن.

وأوضح العلواني «إبرام شركته اتفاقيات مع مركز الملك سلمان لتفادي المشاكل التي تواجه عمل الشركة منذ توقف الرحلات في صيف 2015 بسبب الحرب، وتوفير مبالغ لصالح الشركة، وأن الشركة في عام 2016/ 2017م حققت أرباحا مكنتنا من تحسين نشاطنا بعد تراجع مكانت الشركة».

وقال العلواني: «إن الخطوط الجوية اليمنية تبذل جهودها لتلبية طلبات المسافرين من جرحى ومرضى لتجاوز أكبر العقبات، بغرض تشغيل الرحلات وتقديم الخدمات الضرورية للمسافرين في ظل وضع استثنائي تمر به الشركة».

ونظمت اليمنية أمس ورشة عمل تحت شعار «التحديات والصعوبات» شارك فيها 80 موظفا من مدراء مكاتب وكالات خطوط الطيران اليمنية والعربية.

وناقشت الورشة احتياجات مكاتب ووكالات الشركة من الرحلات الجوية الإضافية على خطوط طيران اليمنية، والصعوبات والتحديات التي تواجههم في تقديم خدمة أفضل للعملاء واستعادة الشركة لمكانتها المرموقة.

ومن جانب آخر أشار المدير التجاري للشركة عبد الملك مطهر إلى أن حجم المبيعات والإجراءات المتخذه من قبل الإدارة التجارية تساهم في تحسين الأداء بالدولار وسد الثغرات التي فرضتها الأحداث ومواجهة التحديات والخروج من هذه الأزمة .. لافتا إلى أن العائدات الجانبية التي تحققها شركات الطيران من رسوم الشحن والغرامات وإعادة الإصدار وتجديد التذاكر هي الإيرادات التي تحسن من تغطية النفقات التشغيلية.